إقتصاد

وقف إنتاج الطائرة العملاقة لانخفاض الطلب الإماراتي عليها

قالت شركة إيرباص الأوروبية لصناعة الطائرات إنها ستوقف تصنيع الطائرات من طراز A380 “سوبر جامبو” التي تعتبر الطائرة الأكبر عالميا لنقل الركاب.

وفي بيان لها، قالت الشركة إن آخر عمليات تسليم لذلك الطراز من الطائرات ستكون عام 2021.

ويأتي قرار الشركة بعد تقليص أكبر عملاء الطائرة A380 – دولة الإمارات العربية- الطلب على الطائرة.

وتعاني الطائرة ذات التكلفة العالية في منافسة مع طائرات ذات طُرز أصغر حجما وأكثر كفاءة.

وفي بيان لها، قالت ايرباص إن الإمارات أعلنت عن عزمها تقليص طلبيات شرائها الطائرة A380 من 162 طائرة إلى 123 فقط.

وقال توم إندرز، الرئيس التنفيذي لإيرباص: “نتيجة لهذا القرار، ليس لدينا طلب كبير على الطائرة  A380 ومن تمّ لا داعي للاستمرار في إنتاجها، رغم كل جهودنا على صعيد المبيعات مع شركات طيران أخرى على مدار السنوات الأخيرة. وهذا يقود إلى إنهاء عمليات تسليم A380 عام 2021”.

وأضاف إندرز: “المسافرون حول العالم يحبون السفر على هذه الطائرة العظيمة. ولذلك، فإن إعلان اليوم مؤلم لنا ولعشاق الطائرة A380 حول العالم”.

وقال عملاق إنتاج الطائرات إن القرار نجَم بشكل كبير عن نتائج الشركة لعام 2018، والتي أظهرت صافي أرباح 3 مليارات يورو (2.6 مليارات استرليني) أي حوالي 30 في المائة من صافي أرباح العام السابق.

وحظيت الطائرة العملاقة، التي قامت بأولى رحلاتها التجارية في عام 2007، بشعبية بين المسافرين، لكنها كانت معقدة في تركيبها ومرتفعة التكلفة.

وكانت عملية تصنيع الطائرة تتم في مواقع أوروبية مختلفة، أما عملية التجميع والتشطيب فموزعة ما بين مدينتي تولوز وهامبورغ.

وشهد الطلب على الطائرة A380 من شركات الطيران تراجعا كبيرًا مع تحوّل الاتجاه في الصناعة من الطائرات الأكبر حجمًا إلى الطائرات الأصغر والأعرض.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق