المغربمحلي

نحو عقد جمع عام لجمعية متقاعدي وكالة المغرب العربي للأنباء

عقد مكتب جمعية متقاعدي وكالة المغرب العربي للأنباء اجتماعا يوم الاثنين الماضي (2 مارس 2020) بالرباط لدراسة ومناقشة مواضيع تنظيمية مختلفة.

وتطرق هذا اللقاء إلى ضرورة العمل على التحضير للجمع العام العادي المرتقب تنظيمه في الفترة القادمة، مؤكدا على أهمية توجيه الدعوة لجميع متقاعدي الوكالة لحضور هذا الجمع وتحفيزهم على الانخراط في الجمعية للمشاركة في أشغاله.

كما تناول أعضاء المكتب موضوع الخدمات الطبية التي يمكن أن يستفيد منها أعضاء الجمعية وأسرهم ب“مركز الفحص والعلاج بالمغرب”، بمقتضى الاتفاقية المبرمة بين المركز والفدرالية الوطنية للمتقاعدين بالمغرب والتي تعد الجمعية عضوة نشطة في مكتبها المسير.

من جهة أخرى، وقف أعضاء المكتب على بعض الأخبار المضللة التي تتعلق بصرف مبالغ مالية في أنشطة لا طائل من ورائها، مشيرين إلى أن الجمعية التي لا تتوفر على أي دعم أو موارد لتبذيرها في تلك الأنشطة المزعومة، تفتقر إلى ميزانية يمكن صرفها في بعض الأنشطة الداعمة لمتقاعدي الوكالة وتكريم عدد من قيدومي هذه المؤسسة.

وذكر رئيس الجمعية أحمد المختاري أن ما يروج بهذا الخصوص ما هو إلا من قبيل “الأخبار الكاذبة والوشايات المغرضة”، مشيرا إلى أن الجمعية تطبق حرفيا وبالشفافية المطلوبة قانونها الأساسي في ما يخص أنشطتها وأعمالها وعلاقاتها.

وأضاف أن الجمعية، التي لها من العمر ست سنوات ونيف، لم تتلق إلا دعمين طوال هذه المدة، موضحا أنه في 2015 تلقت الجمعية من مؤسسة الوكالة دعما لتسديد مصاريف جمعها العام العادي وانخراطها في فدرالية المتقاعدين.

كما تلقت الجمعية في 2016، يضيف المختاري، دعما من النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد، الذي كان حاضرا عبر ممثليه في جميع اجتماعات وأنشطة الجمعية، مشيرا إلى أن كثيرا من تكاليف أنشطة الجمعية تؤدى بجهود ذاتية لأفراد معدودين من أعضاء المكتب.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق