سياسةمقتطفات

نحو إعلان حالة طوارئ عالمية بسبب كورونا والحالات الثلاث المشتبهة بالمغرب لا علاقة لها بالفيروس

قالت منظمة الصحة العالمية إن لجنة الطوارئ التابعة لها ستجتمع اليوم الخميس، للمرة الثالثة في أسبوع، لتقييم إن كان فيروس كورونا الجديد الذي ينتشر من الصين بات يمثل حالة طوارئ عالمية.

وقالت المنظمة في بيان صدر في جنيف ”ستقدم اللجنة المشورة للمدير العام بشأن هل بات التفشي يمثل حالة طوارئ صحية عامة تبعث على القلق العالمي وما هي التوصيات التي ينبغي تقديمها للتعامل مع ذلك“.

على صعيد ذي صلة،  أكدت وزارة الصحة المغربية، أمس الأربعاء، عدم تسجيل أي حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد إلى حد الآن.

وأوضحت الوزارة في بلاغ حول تتبع وضعية الفيروس، أن الحالات الثلاث المشتبه بإصابتها، والتي تم رصدها من طرف المنظومة الوطنية للرصد والمراقبة الوبائية، قد ثبتت إصابتها بالأنفلونزا الموسمية وليس بفيروس كورونا المستجد، مضيفة أن كل الإشاعات التي تروج حول حالات إصابة وافدة بالفيروس المستجد لا أساس لها من الصحة.

ونصحت الوزارة المواطنات والمواطنين بالحرص على احترام قواعد النظافة المعتادة لتفادي الإصابة بعدوى هذا المرض والوقاية من انتقال الفيروسات التنفسية بصفة عامة، وذلك بالمواظبة على غسل اليدين، وتغطية الفم والأنف في حالة السعال أو العطس، وتجنب الاتصال الوثيق بالمرضى المصابين بأعراض تنفسية.

وختم البلاغ بأن الوزارة ستواصل إخبار الرأي العام بصفة منتظمة حول مستجدات الوضعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى