أخبار العالم

طيران الإمارات تقرر تسريح مجموعة من موظفيها بسبب أزمة كورونا

أعلنت مجموعة “طيران الإمارات” الأحد أنها قررت انهاء خدمات “مجموعة” من موظفيها بسبب الصعوبات الناجمة عن ازمة فيروس كورونا المستجد ولكن بدون تحديد عددهم.

وقالت المجموعة في بيان “على الرغم من العودة التدريجية لتشغيل رحلاتنا في هذه الأوقات الصعبة وضمن إطار من الالتزام التام بالإجراءات الوقائية، تبقى حقيقة أن الجائحة العالمية لفيروس كوفيد-19 تركت آثارا سلبية عميقة على كثير من القطاعات الاقتصادية حول العالم”.

وأضاف البيان “بعد مراجعة كافة السيناريوهات المحتملة للحفاظ على مستوى عملياتنا، كان من المحتم علينا اتخاذ قرار بالغ الصعوبة بإنهاء خدمات مجموعة من أعضاء فريقنا”.

وتوظف المجموعة الإماراتية نحو 100 ألف شخص.

وأعلنت المجموعة في آذار/مارس الماضي خفض الرواتب الاساسية موقتا بنسب تراوح بين 25% و50% لغالبية العاملين فيها.

وكانت المجموعة توقعت في 10 مايو مرور 18 شهراً على الأقل قبل أن يعود الطلب على السفر إلى طبيعته.

واعلنت الخطوط الجوية الكويتية الخميس إقالة 1500 موظف غير كويتي بسبب “التأثير السلبي” لأزمة فيروس كورونا المستجد.

وكان اتحاد النقل الجوي الدولي توقع الشهر الماضي أن تكون عائدات شركات الطيران في المنطقة أقل ب 24,5 مليار دولار من عام 2019.

وأكّدت المنظمة أنّ توقف حركة الطيران يهدد 1,2 مليون وظيفة في القطاع والقطاعات المرتبطة به في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أي نصف الوظائف في مجال الطيران.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق