المغرب العربيسياسةمقتطفات

عزل مدير المخابرات الجزائرية، وتظاهرة كبرى للجمعة السابعة

ذكرت قناة النهار التلفزيونية الخاصة يوم الجمعة أن مدير المخابرات الجزائرية عثمان طرطاق عُزل من منصبه.

وكان طرطاق، وهو لواء جيش متقاعد، حليفا للرئيس عبد العزيز بوتفليقة الذي استقال يوم الثلاثاء في ظل احتجاجات حاشدة.

وجاء عزل طرطاق بعد أن أمّن الجيش الجزائري إخراج بوتفليقة من المشهد السياسي في محاولة لنزع فتيل الاحتجاجات الحاشدة المطالبة بتطبيق إصلاحات ديمقراطية.

وتدير حكومة تصريف أعمال شؤون البلاد حاليا، وهو أمر من غير المرجح أن يهدئ الغضب في الشوارع، لحين إجراء الانتخابات خلال ثلاثة شهور.

من جهة اخرى، بدأ الجزائريون التجمع بالمئات في ساحة البريد المركزي بالعاصمة الجزائر منذ صباح اليوم قبل بدء التظاهرة الكبرى للجمعة السابعة على التوالي للمطالبة بالسقوط الكامل لـ”النظام” ومنع المقربين السابقين من الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة من إدارة المرحلة الانتقالية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق