تشاد ستغتنم الفرصة التي تتيحها مبادرة جلالة الملك الرامية إلى تعزيز ولوج دول الساحل إلى المحيط الأطلسي 

أكد وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم حكومة تشاد، عزيز محمد صالح، أن بلاده ستغتنم مبادرة صاحب الجلالة الملك محمد السادس الرامية إلى تعزيز ولوج دول الساحل إلى المحيط الأطلسي، حتى تتمكن من تعزيز مبادلاتها التجارية مع بقية دول العالم، وخاصة مع المغرب.

وأكد الوزير التشادي، في كلمة له خلال مأدبة غداء ودية نظمها يوم الخميس سفير المغرب لدى تشاد، عبد اللطيف الروجا، على شرف الصحافة المحلية، أنه من خلال هذه المبادرة لجلالة الملك، يجب أن تكون تشاد، التي تربطها علاقات تاريخية وعريقة ومهمة جدا مع المغرب، في الطليعة.

وأضاف الوزير، في كلمته التي نقلها التلفزيون الوطني التشادي، أن ” الحكومة ستغتنم هذه الفرصة للطريق المفتوح إلى المحيط الأطلسي عبر المغرب حتى تتمكن من تعزيز مبادلاتها التجارية مع بقية العالم، لاسيما مع المغرب، خاصة في سياق يتسم بالاضطرابات، وإغلاق الطرق المؤدية إلى البحر في وجه تشاد”.

من جانبه، أبرز سفير المغرب لدى تشاد أن هذه المناسبة تشكل فرصة لتسليط الضوء على الدينامية التنموية التي تشهدها المملكة المغربية، والتي ترجمتها مبادرات ومشاريع مهيكلة في مجال التعاون الثنائي ومتعدد الأطراف.

وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس قد اقترح في خطابه السامي بمناسبة الذكرى ال48 للمسيرة الخضراء المظفرة، إطلاق مبادرة دولية لتعزيز ولوج دول الساحل إلى المحيط الأطلسي.

وشارك في هذه المأدبة، بالإضافة إلى وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، مدير الهيئة العليا للإعلام والسمعي البصري، ومدراء النشر ورؤساء التحرير وصحفيون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى