الفدرالية الوطنية للمتقاعدين تلتقي مسؤولا بالنظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد وتراسل رئاسة الحكومة لإشراكها في الحوار الخاص بإصلاح أنظمة التقاعد

الجمعة 18 مارس 2022

لبيب / صوت المتقاعد .. على إثر الرسالة التي وجهتها فدرالية الجمعيات الوطنية للمتقاعدين بالمغرب إلى المدير العام لصندوق الإيداع والتدبير للاحتياط عقدت الفدرالية في تاسع مارس 2022 ، جرى لقاء بين الفدرالية مع مسؤول عن قطاع التقاعد بصندوق الإيداع والتدبير للاحتياط تناول موضوع تقييم معاشات النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد لعام 2022.

وجاء في الرسالة، التي توصلت صحيفة «صوت المتقاعد» بنسخة منها، أن منخرطي النظام اعتبروا نسبة إعادة تقييم المعاشات لهذه السنة «خرقا سافرا للاتفاقيات» التي وقعت بين هذه المؤسسة التي تقوم على تدبير النظام الجماعي والمؤسسات الأصلية التي كان  ينتمي إليها المتقاعدون  وذلك بحضور نقابات العمال.

وأضافت الفدرالية في ذات الرسالة أن «جل المنخرطين غير راضين تماما عن هذه النسبة  المائوية الضئيلة جدا والتي اعتبروها مسا صريحا بالمكتسبات التي من المفروض أن ترتفع أو على الأقل عدم تقزيمها والمساس بها».

على صعيد ذي صلة، علمت صحيفة “صوت المتقاعد” أن فدرالية الجمعيات الوطنية للمتقاعدين بالمغرب قامت بمراسلة رئيس الحكومة عزيز أخنوش من أجل إشراكها في الحوار الخاص بإصلاح أنظمة التقاعد.

وتضمنت هذه الرسالة الموقعة من طرف رئيس الفدرالية، العربي العزاوي، والتي تم إيداعها لدى رئاسة الحكومة في 12 مارس 2022، دعوة فدرالية الجمعيات الوطنية للمتقاعدين بالمغرب “لمشاركتها في الحوار المزمع تنظيمه بين الحكومة من جهة، والهيئات النقابية وكذا المجتمع المدني من جهة ثانية، لمعالجة إصلاح قضايا التقاعد والمتقاعدين”.

للتفاصيل الاطلاع على العدد الجديد لصحيفة صوت المتقاعد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى