المغربسياسةمحلي

العوني.. المساعدات المالية للتخفيف من آثار كورونا مهمة في معالجة الجوانب النفسية للأزمة وتقوية الوحدة الوطنية

صحيفة لبيب – ذكر رئيس منظمة “حريات الإعلام والتعبير – حاتم “، محمد العوني، أن المساعدات المالية الموجهة للتخفيف من آثار فيروس كورونا تعد “مهمة في معالجة الجوانب النفسية للأزمة، وفي تقوية الوحدة الوطنية الحقيقية التي يحتاجها المغرب اليوم اكثر من اي وقت مضى”.

وأشار العوني في تصريح لموقع إلكتروني، إلى أن هذه المساعدات برغم أنها غير كافية إلا أنها “مهمة كخطوة في طريق تصحيح التفاوتات الاجتماعية”، مبرزا أن “الولوج لهذا الطريق أساسي، لتتضح ضرورة سياسات متكاملة في هذا الباب… و لتصبح العدالة الاجتماعية إحدى ثوابت المملكة مستقبلا، بعد أن رسخ دستور 2011 الخيار الديمقراطي كأحد الثوابت”.

وبخصوص المنشور الحكومي القاضي بتعليق ترقيات الموظفين، ذكر العوني أن قرار رئيس الحكومة هذا “يعتبر ضربة من الخلف للتعبئة والتضحيات التي أبانت عنها فئات من الموظفين لاسيما في قطاعات الصحة و التعليم و النظافة والأمن”، مشيرا إلى أنه برغم ذلك، فإن “التضحيات والمثابرة من قبل هؤلاء مستمرة”.

وفي ما يتعلق بالحالة الوبائية لفيروس كورونا بالمغرب، عبر العوني عن الأمل في وصول التجهيزات التي اقتنتها وزارة الصحة مؤخرا حتى تتم الزيادة ولو نسبيا في عدد الفحوصات للحد من انتشار هذا الوباء، مؤكدا على ضرورة إدراك الجميع مستوى الخطر، والانخراط في الحملات والإجراءات الرامية  تجاوز هذه المرحلة الصعبة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى