المغربسياسةمقتطفات

السفير فرحان.. نجاح وكالة الطاقة الذرية يعتمد على قدرتها على مواصلة العمل الموحد واستلهام روح التوافق

قال السفير الممثل الدائم للمغرب لدى المنظمات الدولية بفيينا السيد عز الدين فرحان، أمس الاثنين، إن نجاح الوكالة الدولية للطاقة الذرية يعتمد على قدرتها على مواصلة العمل الموحد، واستلهام روح التوافق كخارطة طريق لها.

وأكد السيد فرحان، خلال الدورة الاستثنائية للمؤتمر العام للوكالة التي خصصت لانتخاب المدير العام الجديد رفاييل ماريانو غروسي، أنه يتعين على الوكالة أن تجعل من تقوية منظومة الأمن والأمان النوويين استراتيجية عملها، ومن استخدام الطاقة والتقنيات النووية لأغراض سلمية مركزية أدائها.

وحسب بلاغ لسفارة المغرب بفيينا، سجل السيد فرحان أن الوكالة تواجه العديد من التحديات المتأرجحة ما بين تحقيق الأهداف السبعة عشر للتنمية المستدامة، من خلال تطوير استخدام الطاقة النووية وتطبيقاتها لأغراض سلمية، وبين الالتزام بأهدافها المنصوص عليها في المادة الثانية من القانون الأساسي، “لتسريع وتوسيع مساهمة الطاقة الذرية في السلام والصحة والازدهار بجميع أنحاء العالم”.

وأبرز السيد فرحان أن عقد هذه الدورة الاستثنائية للمؤتمر العام للوكالة يشكل فرصة للجميع للتفكير في القضايا الجديدة المتعلقة باستخدام الطاقة النووية، وعدم الانتشار النووي، وكذا التحديات الجديدة التي سيتعين على الوكالة التصدي لها في المستقبل.

كما أكد الدبلوماسي المغربي دعم المملكة الكامل للسيد غروسي لتسهيل المهمة المنوطة به وتعاونها التام والشامل لإنجاح أنشطة الوكالة المستقبلية، مضيفا أن المملكة مقتنعة بأن خبرته الدبلوماسية وتجربته الغنية والمتنوعة ستساهم بلا شك في نجاح عمل هذه المنظمة الهامة بالأمم المتحدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى