اسلوب حياة

ارتفاع حالات الطلاق بالصين بعد انتهاء فترة الحجر الصحي

صحيفة لبيب – يظهر أن فيروس كورونا لا يفتك بالصحة والاقتصاد فقط، وإنما بالأسر أيضا، بحيث سجل ارتفاع حالات الطلاق بالصين بعد انتهاء فترة الحجر الصحي ببعض المدن.

وبحسب ما نقلت صحيفة “قلوبل تايمز” الصينية عن سجلات مكاتب الحالة المدنية في البلاد، فإن  أعداد حالات الطلاق في الصين ارتفعت بشكل كبير بعد انتهاء فترة الحجر الصحي مباشرة.

وعزا المختصون ذلك إلى تمضية الأزواج وقتا طويلا مع بعضهم في المنزل خلال فترة الحجر الصحي الذي فرضته السلطات الصينية في إطار إجراءات صارمة للتصدّي لفيروس كورونا.

أما الصحفيون فقد فسّروا هذه الظاهرة بكون انعزال شخصين في مكان واحد مع ارتفاع التوتر النفسي بسبب فيروس كورونا وتداعياته جعل مزاج الزوجيْن حادا، وزاد من خلافهما وجدالهما في أمور بسيطة جدا إلى أن يتحول الخصام بينهما إلى الإسراع في الطلاق.

وقالت تقارير صحفية، إنّ فيروس كورونا لم يؤثر على الوضع الصحي  في الصين، فحسب، بل كانت له تبعات اجتماعية، نظرا إلى ارتفاع حالات الطلاق، خلال الفترة الأخيرة.

و في تصريحات صحفية، أكدّ مسؤول بمكتب الزواج بمدينة دازهو، “لو شنجون”، أن 300 من الأزواج تقدموا بطلب الطلاق للجهات المختصة، منذ 24 فيفري الماضي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق