إقتصاد

أستراليا تهتم بسوق الحبوب المغربية وزيادة صادراتها للمملكة

المغرب معروف بكونه أكبر مستورد للحبوب

أبدت أستراليا اهتماما بسوق الحبوب المغربية المعروفة بكونها أكبر مستورد للحبوب وذلك في إطار سعي المملكة إلى تنويع شركائها التجاريين لضمان تأمين إمداداتها من الحبوب.

وقال وزير الفلاحة والصيد البحري المغربي عزيز أخنوش، الذي قام بزيارة لأستراليا، إن الفاعلين الأستراليين مهتمون جدا بسوق الحبوب المغربية ذات الإمكانات القوية في ما يتعلق بالاستيراد، مشيرا إلى أن سوق الحبوب المغربية تهم بالخصوص المصدرين الأستراليين الذين يسعون للتموقع فيها.

من جهته، قال رئيس الفيدرالية المهنية لأنشطة الحبوب بالمغرب شكيب لعلج، “إن إمكانات التعاون مع أستراليا واعدة جدا، مادام أن هذا البلد – القارة يواجه نفس التحديات المناخية”.

 وأضاف أن هذه الزيارة مكنت من الاطلاع عن قرب على التجربة الأسترالية من أجل تحسين إنتاج الحبوب في المغرب، وتدراس آفاق إستيراد الحبوب الأسترالية للمملكة، التي تستورد حوالي 5ر6 مليون طن من الحبوب سنويا.

وأشار إلى أن لدى أستراليا موسم حصاد لا يتزامن مع مواسم البلدان الأخرى، مما يشكل ضغطا على المزودين لبيع محاصيلهم “وهي وضعية يمكننا الاستفادة منها لنحصل على أسعار جيدة خلال هذه الفترة مع نوعيات مختلفة “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق